تعرف على الأسباب الحقيقية لإنخفاض سعر الليرة التركية مقابل الدولار مؤخرا

_ كانت الليرة التركية ولا زالت تشهد إنخفاضا لها مقابل العملات الاجنية وعلى راسها الدولار حيث تجاوز سعر صرف الدولار اخيرا عتبة 3.92 ليرة تركية للدولار الواحد ، مما طرح عدة تساؤلات حول حقيقة هذا لهبوط لليرة التركية .

ومن جانبه أكد الدكتور في الإقتصاد وإستراتيجيات الإدراة ، عبد الرحمن الجاموس لموقع عنب بلدي يوم الجمعة الاول من شهر كانون الاول أن هناك اسباب مباشرة تقف وراء إنخفاض الليرة التركية مؤخرا امام سلة العملات الاجنبية ، حيث ذكر أنه من اهم الأسباب هو إختلاف وجهات النظر بين السياسة التي يرغبها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والسياسة التي يتبناها البنك المركزي ، وذلك حول موضوع التضخم وإرتفاع المستوى العام للأسعار ، وكذلك ايضا إستخدام معدلات الفائدة لكبح جماح التضخم .

كما اعتبر أن الامر هز لثقة المستثمرين في إستقلالية البنك المركزي ، ومن جانبه اشار الجاموس غلى قضية رجل الأعمال الإيراني رضا ضراب ، والذي تم إيقافه من قل السلطات الامريكية بتهمة غسيل أموال وخرق للعقوبات الأمريكية على إيران .

كما اتهم رضا ضراب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه وافق بشكل شخصي على الإتفاقات والتي تخالف العقوبات التي فرضت على إيران مما أدى إلى تدهور العلاقات بين الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا .

كما أشار الدكتور جاموس من جانبه أن هناك أسباب غير مباشرة ساهمت في تدهور الليرة التركية أيضا ولكنها لم تعدو كاسباب غير مباشرة وعلى رأسها الحالة السياسية التي تعيشها تركيا ، والحروب في المنطقة على حد سواء ، كما هناك إرتفاع طبيعي رافق الدولار مؤخرا .

جديد قسم : أخبارعامة وعالمية

إرسال تعليق