اخر الاخبار

1/21/2018

الرئيس التركي أردوغان : هدفنا مع إنطلاق معركة "غصن الزيتون" إعادة 3،5 مليون لاجئ سوري إلى بلادهم "ما المقصود"

الرئيس التركي أردوغان : هدفنا مع إنطلاق معركة الشمال السوري إعادة 3،5 مليون لاجئ سوري إلى بلادهم "ما المقصود"


_ تناول خطاب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم أمس في ولاية بورصا التركية الحديث عن تطورات الأحداث في المنطقة الشمالية في سوريا والحدودية مع تركيا ، وجاء ذلك تزامنا مع إنطلاق العملية العسكرية التي تقودها تركيا "غصن الزيتون" بالتنسيق مع فصائل الجيش الحر في الشمال السوري والمدعومة تركيا .


ومن خلال خطاب الرئيس التركي ذكر أن الأسباب والتداعيات التي دفعتنا إلى إعلان الحملة العسكرية هي تأمين حدودنا من المخاطر المحتملة من قبل العناصر الكردية بما فيها pkk و pyd بالإضافة لإعادة 3،5 مليون سوري إلى بلادهم ، الأمر الذي شكل صدمة لبعض السوريين المقيمين والمتواجدين فوق الأراضي التركية منذ سنوات ، ولا سيما بعد تأسيسهم لأعمال وأنشطة إقتصادية وإستقرار هدفوا إليه منذ بداية قدومهم إلى تركيا .



ومن جانب آخر يتسائل بعض السوريين أن المعركة التي تقودها تركيا ضد العناصر الكردية في منطقة عفرين لا تتعدا بعض كيلو مترات في حين يتقدم النظام السوري على حساب المعارضة السورية في آخر معاقلها في مدينة إدلب السورية ، الأمر الذي شكل للبعض غموض كبير إلى أين سيتم إعادتهم ؟ !!

في حين قامت الحكومة التركية بمنح الجنسية على مدار العامين الماضيين لطبقة صغيرة من اصحاب الأموال والشركات وبعض الأطباء والمدرسين السوريين وغيرهم من حملة الشهادات العلمية ، الأمر الذي يضع باقي السوريين المتواجدين في تركيا في مصير غير معلوم ، فيما رجح بعض المتابعين أن تصريح الرئيس التركي بإعادة 3،5 مليون لاجئ إلى سوريا لن يكون إلزاميا على السوريين كما جاء لدواعي سياسية قبيل إعلان معركة عفرين "غصن الزيتون" .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق