اخر الاخبار

5/30/2018

ملايين من الإستجابات العربية والإسلامية لنداء الرئيس التركي أردوغان بدعم الليرة التركية

شاهد ملايين من الإستجابات العربية والإسلامية لنداء الرئيس التركي أردوغان



_ بعد الدعوات التي أصدرها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مؤخرا بالتعامل بالليرة التركية بدلا من الدولار ، بسبب محاولة العديد من الدول الاجنبية محاربة الليرة التركية قبيل الإنتخابات التركية الرئاسية ، بدأ عدد من النشطاء المطالبة بدعم الليرة التركية ولا سيما المسلمين ، دعما لإخوانهم في تركيا .


_ فيما إعتبر عدد من النشطاء أن المساهمة في خفض الليرة التركية يعد إثم وأن من واجب كل مسلم أن يدعم الليرة التركية بعد محاولة دول أجنبية عدة إضعاف الليرة التركية لأاهداف سياسية ومعادية للإسلام ، ومن جانبه أصدر بعض النشطاء بيانا طالبوا فيه المسلمين عامة بدعم الليرة التركية ودفع زكاة عيد الفطر بالليرة التركية بعد تصريفها وتحويلها من الدولار .




_ ونوه الناشطون أن على المسلمين أن يقوموا بتدخير أموالهم بالذهب بدلا من الدولار كما ان عليهم الإمتناع عن شراء الدولار لأنه سبب في خفض قيمة الليرة التركية في الحيز المنظور .



_ كما بدأت العديد من الإستجابات بعد تصريح الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" حيث أطلق الناشط السياسي التركي " محمد أردوغان " كتب فيها :

(((( #نداء الى عشاق تركيا والرئيس اردوغان… تركيا تواجه حرباً شاملة من الدول الغربية ومن الأعراب المواليين لهم أشبه ما تكون بالحملات الصليبية بكل اللغات… هيا نصرخ بأعلى صوتنا : لن نتركك وحيداً كما ترك السلطان عبدالحميد رحمه الله وحيداً… نتقدم إليكم بحملة تضامنية دعماً لتركيا وللرئيس أردوغان حفظه الله… لنقول للعالم أجمع وبصوت واحد : #تركيا_بلد_السياحة #سنزور_تركيا #سنمضي_عطلة_الصيف_في_تركيا #معاً_للسياحة_في_تركيا #تركيا_جنة_الله_على_الأرض #نعم_للإستثمار_في_تركيا لنقدم الدعم الإعلامي لإنتشارٍ أوسع هذا أقل مانستطيع أن نقدمه لتركيا “ولايكلف الله نفساً إلا وسعها” ليعلم أعداء الأمة أن آخر قلاع المسلمين ليست وحدها بل كل مسلمي الأرض معها… #ملاحظة_مهمة : نرجوا مشاركتنا مقاطع فيديو قصيرة لكم من أمام أماكن ذات شهرة في بلادكم مثال : المتواجد في السعودية يسجل المقطع أمام المسجد النبوي الشريف على سبيل المثال… المتواجد في الإمارات العربية المتحدة يسجل المقطع من أمام برج خليفة… تعبرون من خلاله عن دعمكم ونصرتكم لتركيا ولرئيسها الطيب ورغبتكم في زيارة تركيا لتمضية عطلتكم الصيفية والقيام بجولات سياحية تضامنية. هذا يومكم لتقولوا كلمتكم وليسطر التاريخ وقفتكم البطولية والشجاعة بجانب قائد الأمة الإسلامية رجب طيب أردوغان بأن ‏الحملات الحاقدة عليه والحرب الشرسة على الإقتصاد التركي ستفشل كما فشل الإنقلاب بدباباته وإستخباراته وملياراته … والأيام بيننا سيتم إستقبال جميع المقاطع على الرقم التالي عبر الواتس اب : +905347105711 )))






_ ومن جانبه قال رئيس الوزراء التركي " بد علي يلدرم " في تصريح قبل أيام : نحن على علم بمصادر التلاعب بسعر صرف الليرة التركية ونؤكد لهم ولكل المتعاونين معهم في الداخل والخارج / لن تنجحوا كما لم نتجحوا بالأمس مهما فعلتم ومهما كدتم من مكائد .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق