شرطة ألمانيا تستجوب اثنين من عناصرها المكلفين بحماية أردوغان | تركيا مباشر

شرطة ألمانيا تستجوب اثنين من عناصرها المكلفين بحماية أردوغان



فتحت السلطات الألمانية مساء الجمعة ، تحقيقًا مع اثنين من عناصر شرطة البلاد المكلفين بحماية الرئيس التركي ، رجب طيب أردوغان، أثناء زيارته الجارية إلى برلين .



وأوضح بيان صادر عن مديرية أمن ولاية ساكسونيا (شرق) ، أن العنصرين (لم تسمهما) يشتبه بتعاطفهما مع منظمة "NSU" الإرهابية اليمينية المتطرفة ، التي تتبنى أفكار النازيين الجدد .


واستخدم المشتبه بهما اسم "أوي بونهارد" ، وهو عضو في المنظمة المشار إليها ، كلقب وهمي أثناء أدائهما مهامهما ، بحسب البيان ، وهو ما أثار شكوك السلطات في العاصمة .


وأضاف أن الشرطيين يعملان في ساكسونيا ، وتم نقلهما مؤقتًا إلى برلين ، مؤكدًا صدور استدعاء فوري للتحقيق معهما ، وإمكانية تسريحهما .



وتعليقًا على الحادثة ، قال النائب عن حزب "العدالة والتنمية" في البرلمان التركي ، مصطفى ينر أوغلو ، في تغريدة عبر تويتر : "تم تجاهل العنصرية في المؤسسات العامة (بألمانيا) ، وما لم يتم التعامل مع ذلك بفعالية ، فإن حدوث مثل تلك الحالات المروعة يصبح أمرًا لا مفر منه" .


والخميس، وصل وفد تركي ، يشارك فيه "ينر أوغلو" ، برئاسة أردوغان ، إلى برلين ، في زيارة رسمية من المقرر أن تختتم غدًا السبت .


المصدر : الأناضول

جديد قسم : دولي

إرسال تعليق