أردوغان "مهددا" بفتح الطريق أمام السوريين إلى دول الإتحاد الأوروبي ومسودة قرار أوروبية تصعد من التوتر أردوغان "مهددا" بفتح الطريق أمام السوريين إلى دول الإتحاد الأوروبي ومسودة قرار أوروبية تصعد من التوتر - تركيا مباشر

أردوغان "مهددا" بفتح الطريق أمام السوريين إلى دول الإتحاد الأوروبي ومسودة قرار أوروبية تصعد من التوتر

أردوغان مهددا بفتح الطريق أمام السوريين إلى دول الإتحاد الأوروبي ومسودة قرار أوروبية تصعد من التوتر




أعلنت تركيا يوم الامس الإربعاء، رفضها الكامل لما جاء في مسودة التقرير الخاص بتقدم تركيا للإنضمام للإتحاد الأوروبي، والتي تم قبولها من لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الأوروبي، والتي تتضمن "تعليق رسمي لمحادثاث انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي" .

مسودة التقرير التي تتضمن، مقترحا بتعليق الاتحاد الأوروبي وبشكل رسمي لمحادثات انضمام تركيا للاتحاد، من المنتظر أن يعرض أمام الجمعية العامة للبرلمان الأوروبي للتصويت عليه يوم 13 مارس/آذار القادم، رفض تركيا لما تضمنته مسودة التقرير، جاء على لسان المتحدث باسم وزارة خارجيتها، "حامي آقصوي" في بيان صادر عنه مساء يوم الأربعاء، تعليقا على الأمر .

وقال آقصوي في بيانه "ما ورد في مسودة التقرير الذي يعتبر بمثابة توصية، وليس ملزما قانونيا، من مطالبة بتعليق رسمي لمحادثات انضمام بلادنا للاتحاد الأوروبي، أمر لا يمكن قبوله بأي حال من الأحوال" .



ومن جانبه قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مساء الثلاثاء الماضي، إن بلاده لن تكون قادرة على تحمل عبئ اللاجئين بمفردها في حال حدوث موجة نزوح جديدة، وأضاف أن نفقات أنقرة لصالح اللاجئين تجاوزت 37 مليار دولار، مشيرا وبشكل ضمني إلى فتح الحدود أمام السورييين الراغبين بالهجرة إلى أوروبا، كما تطرق أردوغان في كلمته إلى الأزمة السورية، وصرح بأن صيغة المنطقة الآمنة التي طرحها في الأعوام الأولى للأزمة هي أنسب حل عملي لعودة اللاجئين السوريين، مشددا على أن إبقاء اللاجئين داخل الحدود التركية لايمكن اعتباره الطريقة المثلى لحل مشكلة الهجرة التي مصدرها سوريا .

المصدر : يني شفق - rt arabic